شريط الاخبار

المؤمنون يحييون ذكرى استشهاد الإمام الحسن (عليه السلام) والصحابي الجليل رشيد الهجري (رض) في بابل

أحيا المئات من المؤمنين ذكرى استشهاد الإمام الحسن (عليه السلام) وذكرى استشهاد الصحابي الجليل رشيد الهجري صاحب علم المنايا والبلايا (رضوان الله عليه) في بابل الكفل” .

وقال الأمين الخاص للمزار السيد احمد الحسني ان ” إحياء هذه المناسبات هي إحياء للشعائر التي أمرنا الله في القران الكريم وبالخصوص ذكرى استشهاد الإمام الحسن (عليه السلام) وذراريهم وأصحاب امير المؤمنين(عليه السلام) هو للتواصل الديني بين أهل البيت عليهم السلام وإتباعهم والأخذ من حياتهم الدروس والعبر والثقافة الإسلامية الأصيلة.
مبيناً ان ” مزار الصحابي رشيد الهجري في كل عام في السابع من صفر يستقبل الزائرين الوافدين المعزين بذكرى استشهاده الأليمة حيث تتوافد المواكب المعزية خاصة القادمة من النجف الأشرف و بابل,مبينا ان ” الهدف من إقامة هذه المجالس هو التوعية الدينية والتعريف بأهل البيت عليهم السلام وبمصيبة الصحابي الجليل رشيد الهجري رضوان الله عليه الذي يحمل علوم أهل البيت عليهم السلام .
وأضاف الحسني ان ” اقامة المجلس اليوم جاء من باب رفع المظلومية وبالخصوص عن أصحاب امير المؤمنين (عليه السلام) ومنهم الصحابي الجليل رشيد الهجري (رضوان الله عليه) والذي لقب بصاحب المنايا والبلايا والذي قال عنه (عليه السلام) انت معي في الدنيا والآخرة والذي قطعوا يديه ورجليه وبقى فقط لسانه الذي لهج في حب ال البيت (عليه السلام) ,وان هذا الصرح الذي ترونه أمامكم هو شامخ منذ 1400 سنة واليوم تأتي المواكب الحسينية ورجالات الدين ومواكب الخدمة للتشرف بزيارة صاحب الأمير رشيد الهجري والخدمة في مزاره وإلقاء المحاضرات والقصائد والرثاء .
مشيرا إلى ان الأمانة الخاصة للمرقد قامت بوضع برنامج خاص لهذه الذكرى وهي إقامة مجلس عزاء ولطم وشعر استذكارا لمصائب أهل البيت عليهم السلام.
وتابع السيد الحسني “تشرف هذا العام بالقراءة في الصحن الشريف للصحابي الجليل رشيد الهجري(رضوان الله عليه ), الخطيب السيد علي الطالقاني والشاعر السيد سعيد الصافي والرادود حميد التميمي .

الميزاب/ خاص

 




الأخبار العاجلة