شريط الاخبار

هيئة رعاية الطفولة تستنكر العنف الاسري الموجه ضد الابناء 

 

 

رصدت هيئة رعاية الطفولة مناشدة اطلقتها احدى الفضائيات لحالة الطفل (ر.ث.ن) في كركوك الذي تعرض للتعذيب الجسدي من قبل والده وللمرة الثانية. واظهر مقطع تلفازي مدى الضرر الكبير في عين الطفل نتيجة  التعامل الوحشي وغير الانساني لوالد الطفل الذي يطلب المال من ولده يوميا من اجل تحقيق ملذاته الشخصية غير القانونية.

وذكرت مدير مكتب رئيس هيئة رعاية الطفولة الدكتورة عبير الجلبي ، ان الهيئة تستنكر وتشجب كل انواع العنف الموجه للأطفال في مثل هكذا تصرفات بعيدة عن الانسانية والتي يقوم بها اشباه الاباء المنغمسين في ملذاتهم الحياتية وهي بالتأكيد بعيدة كل البعد عن قيم مجتمعنا العراقي ، لكن للأسف اصبحت هذه الحالات في تزايد مما يستوجب الوقوف عليها وبحث الاسباب ومن ثم معالجتها جذريا حتى لا ينزلق المجتمع الى هاوية جديدة تكون آثارها المستقبلية اكثر سلبية وإيذاء ، مبينة ان الهيئة ستعمل على الاتصال بالقناة ومتابعة الحالة ، مطالبة الجهات ذات العلاقة في محفظة كركوك لاتخاذ كافة الاجراءات القانونية بحق والد الطفل الذي مارس الضرب والعنف ضد طفله والذي يعد انتهاكا للاتفاقيات الدولية واتفاقية حقوق الطفل الذي صادق عليها العراق عام 1994.

ودعت الدكتورة عبير الى القيام بحملة تثقيف مجتمعية يشارك فيها رجال دين ومثقفين ومنظمات المجتمع المدني ضد هكذا ظواهر وإفهام المجتمع ان وسائل العنف والترهيب في تربية الابناء قد عفى عنها الزمن وأصبحت لا جدوى منها ولابد من استخدام وسائل التربية الحديثة المبنية على احترام الطفل كونه انسان له رغبات واحتياجات ، موكدة انه يجب افهام وتوعية الاباء ان ابنائهم ليسوا سلعة للمتاجرة او للاستغلال في العمل من اجل جلب المال وعلى اجهزة الدولة ان تردع كل اب يستغل اطفاله لتحقيق ملذاته .

 




الأخبار العاجلة